جزعلى صباعي يا عمو

في البداية عايز اشكر كل الناس اللي كلمتني او بعتتلي علشان تطمن عليا و خصوصا عرباوي اللي كان متابع معايا طول الوقت و كل الناس الي كلمتني او بعتتلي على تويتر او فيس بوك او دونوا او كتبوا عن الموضوع عندهم
هو الموضوع اللي حصل مش مفهوم و اكيد فيه ناس هاتقول مش معقول الضابط يعمل كده من غير سبب
بس اللي عارف الناس دي كويس هايفهم هو عمل كده ليه
اللي هاكتبه دلوقتي باعتبره بلاغ لأي حد مسؤول عن البني ادمين اللي عايشين في البلد و بيتشدقلنا بالحريات العظيمة اللي احنا عايشينها في ظل الحكم الرشيد لسيادة الرئيس الي حاكمنا بقاله 29 سنة غصب عنا
و عصر الامن و الامان اللي احنا عايشينه في ظل وجود السيد حبيب العادلي وزير الداخلية حامي حما حقوق الانسان في بلاد العجائب
يوم الخميس 15 اكتوبر كنت انا و اخويا هاني (طالب في كلية الهندسة) في قريتنا برما مركز طنطا محافظة الغربية بنزور والدنا لأنه عايش لوحده هناك و الساعة 12 و ربع صباح الجمعة مشينا انا وهو لحد محطة القرية علشان نستنى واحد صاحبنا .
و اثناء جلوسنا في المحطة كان فيه كمين في الشارع امامنا بيتعمل كل يوم و عادي يعني و كان فيه ناس جنبنا قاعدين عادي يعني اللي مستني حد او عربية تروحه.
المهم كان فيه اتنين من التوكتوك الضابط بعت المخبرين اللي معاه علشان يمسكهم فامسكوا واحد و التاني هرب فاوقفت مكاني اشوف اللي بيحصل و جيت قايل لأخويا ان ده في توكتوك هرب لقيته بيقولي كلم بينادي عليك , فابصيت ورايا لقيته الضابط قمت رايحله و كنت مولع سيجارة في ايدي .
اول ماوقفت قدامه حصل الاتي :
لقيته مسك التيشيرت من عند رقبتي فامسكت ايده و قلتله لو سمحت نزل ايدك قام كان رده : طلع البطاقة ياله
فاقلتله لو سمحت اتكلم بأدب و نزل ايدك فكان رده : ارمي السيجارة و طلع بطاقتك ياله
فاعليت صوتي و قلتله : اتكلم بأدب و نزل ايدك و لو سمحت انت كمان وريني بطاقتك
اول ما قلته وريني بطاقتك اتجن و كان اخويا وصل لحظتها و قاله نزل ايدك قاموا العساكر اللي في الكمين كلهم اتلموا علينا بالمخبرين الاتنين اللي كانوا معاه و كتفونا انا و هاني و هو اول ما شفنا متكتفين جه يحط ايده في جيبي علشان يشوف بطاقتي جيت سحبت نفسي و قلتلهم ماحدش هايخد مني حاجة و طبعا في لحظة كانت ايدي انا و اخويا متكلبشين مع بعض و ساعتها بداء الضرب من الضابط بالالام و البوكسات في دماغي و وشي مع قاموس الالفاظ اللي اتعلموه في الكلية و هو : يا اولاد المتناكة يا كس امكم انا هاربيكم يا خولات خدوا بطايق و تلفونات المتناكين
(الراجل ده بيحب الجنس قوي) يتخلل كل شتيمة ضرب على وشي او راسي و رمونا في البوكس بعد كده احنا طبعا ما سكتناش في البوكس و قعدنا نزعق فا جه لحد عندنا و قالنا بالحرف الواحد ( انا هاخلي اي متناك فيكم يشوف عسكري يبوس جزمته ).
فافضلنا قاعدين لحد ما لقيت واحد معدي جنب البوكس فا بعته لأبويا علشان يجي
وحاولنا كلم العساكر و نسألهم احنا رايحين فين او الظابط اسمه ايه كاموا خايفين يردوا علينا
ابويا جه و بما انه كان شيخ البلد فليه كلمة و اسمه معروف غير انه من كبار رجال القرية واتضح انه يعرف الضابط بس مش على علاقة شخصية بيه
ابويا قاله ولادي بيعملوا ايه في البوكس و مداد ماعملوش حاجة ينزلوا فالضابط قله ده ابنك - انا - جزعلى صباعي!!!
فا ابويا قاله ايه اللي حصل يعني قام الضابط قاله لما نديت عليه كان بيشرب سيجارة و مارمهاش و نفخ السيجارة في وشي!!!
مع العلم ان القانون لا يحظر تدخين السجائر امام السادة الضباط و انه من غير صحي ان تكتم الدخان في صدرك علاوة انك لن تستطيع التحدث و هناك دخان في رئتيك .
على العموم الضابط قال لأبويا انا مش هاقدر اطلعهم هنا علشان منظرنا قدام الناس بعد اللي (عاملوه) فينا و انا هاخرجهم من المركز
و فعلا او ما رحنا المركز فكوا الكلابشات و دخلنا نكلم الظابط
الضابط و المخبرين لقيناهم بيقولوا لأبونا ان احنا بهدلناهم و الظابط لما سألناه غلطنا مهعاهم في ايه علشان نعتذرله لو غلطانين فامعرفش يرد و حول كلامه لبويا و قاله : يا استاذ عبدالله يبقى احنا اللي قلالات الادب و ولادكم هم المتربين.
فاقلتله انت ليه مديت ايدك عليا قالي انت نفخت السيجارة في وشي فاقلتله انا اعرفك منين علشان انفخ السيجارة في وشك ولا اتخانق معاك و بعدين انت اللي ناديتلي فاغير الموضوع تاني و ماردش عليا ده غير ان اخويا قفله في الكلام مرتين تلاتة و كان وشه محمر و هايفرقع من اللي بيحصل و خصوصا لما سأله قدام ابويا و قاله انت شتمتني و قلتلي يابن المتناكة و يا كس امك حضرتك مش معتبر دي قله ادب و لو كنت مكاني كنت هاتضرب اللي قالك كده؟ بس احنا في كل ده ماغلطناش في حد فيكم ولا مدينا ايدينا؟ و كان الرد انه اتكتم.
و في وقتها اخدنا تلفوناتنا و محافظنا اللي بعدين لقيت فيها بطاقة حد كان متاخد في البوكس معايا و مشينا
واول ما اخدت التليفون طبعا بعت على تويتر و بدأت الناس تعرف اللي بيحصل و عرباوي كلمني
...........................
انا طبعا حصلتلي اصابات في ايدي و كتافي من كتر الضرب و دماغي حاسس انه لسه في جه و مخي في جه تانية
بس انا مش هاسكت عن حقى
انا هاعمل بلاغ للنائب العام
و هيعمل بلاغ في تفتيش الداخلية
و هافضل وراه
مع اني عارف ان تحقيقات الحكومة مابتوصلش لحاجة
بس ماينفعش اني اسكت
الضابط اسمه محمد الدهراوي
نقيب في مباحث مركز طنطا
و هو اصلا من قرية ابيار و هي قرية جنب برما في الطريق لكفر الزيات مشهورة بتجارة المخدرات
هافضل افضح فيه هو و كل كلاب الداخلية المرضى النفسيين اللي حاسبين نفسهم اعلى من خلق الله مكانة و انهم شعب الله المختار
الكلام اللي انا معلمه بالأحمر لوحده يعرفكم ان الناس دي مريضة و جبانة و عايزة تتعالج
مش يحكموا بيهم بلد
..........................
دي صور اصاباتي و كمان فيديو للكمين قبل ما الحادثة دي تحصل ب 5 دقائق كنا صورناه للكمين الضابط موجود فيه واقف لوحده قدام العربية اللي بتتفتش


video

..............................
دي التويتات بتاعتي بعد الحادث
http://twitter.com/demaghmak
  1. im safe home at cairo right now .. i'll write about every thing after i take a shower .. thx for everyone who called me or sent a msg
  2. الظابط محمد الدهراوي و معاه اتنين لابسين عادي و سته عساکر کلهم کانوا بيضربونا
  3. تم تکتيفي انا و اخويا في وسط الشارع و تم ضربنا من الظابط علی راسنا و وشنا بالبوکسات و الالام و کل ده واحنا متکلبشين مع بعض
  4. اثناء الضرب کانوا عايزين يخدوا تليفوناتنا و محافظنا ولما قلنا لآ ضربونا زيادة واخدوا الحاجة غصب عننا
  5. بعد الضرب و الکلبشة رمونا في البوکس و الظابط قالناانا هاخلي اي متناک فيکم يشوف عسکري يبوس جزمته
  6. الظابط اول ما شافني مسکني من رقبتي ولما قلتله لو سمحت نزل ادک ضربني وشتمني و العساکر اتلموا علينا انا و اخويا وضربونا
  7. Me and my brother r safe now with friends
  8. I got arrested and beaten in tanata right now
..........................................
دي لنكات للناس الي عرفت انهم كتبوا عن الموضوع

Global Voices

Egypt and Beyond

Egyptian Blog for Human Rights

المحلة - مصر

جبهة التهييس الشعبية