واحد ابن مت****






كان محكوم عليهم بالمؤبد علشان قتلوا واحد


و بعد 8 سنين في السجن


لقوا القتيل معاهم في السجن


فخدوه و راحوا لمأمور السجن


القتيل قال لمأمور السجن


انه ساعت القضية كان في دمياط


و انه لما جه يتكلم


رئيس المباحث هدده


ولما جه يروح المحكمة يتكلم


رجال الشرطة السريين (المخبريين يعني) منعوه


يعني الظابط الخ** لبس مؤبد لاتنين بني ادميين


علشان يريح دماغه و مايشتغلش


يعني علشان سعادة الخ** مرة تانية مايشتغلش و يتعب نفسه


ضيع مستقبل عائلتين


شفته بقه الظابط ابن المت****


انا اسف على سفالتي


بس هو برضه ابن مت****


هناك 3 تعليقات:

A.SAMIR يقول...

تصدق بالله
على الرغم اني مش من هواة الشتايم وطولة اللسان في المدونات
الا انك معاك حق
والله معاك حق
اللذيذ بقى ان دة اللي انكشف مابالك بقى باللي لسة
وياما في الجراب يا حاوي
تحياتي

غير معرف يقول...

عندق حق فى كل كلمه انت قلتها

فكرتني بفلم احنا بتوع الاتوبيس
يارب ارحمنا من مبارك وكلاب مبارك

mado يقول...

يعني ايه المنتظر من شوية مرضي نفسيين جهله.الي هما طبعا الظباط.دي حاجة عادية بس تفتكر بقي عقاب الظابط ايه؟؟؟؟؟؟
بجد بلدنا بيحكها كلاب الشرطة.